]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

الفلسفة كعلم ونشاط

بواسطة: احمد الجنيبي  |  بتاريخ: 2012-05-19 ، الوقت: 08:48:30
  • تقييم المقالة:

 

الفلسفة كعلم ونشاط  

كمحاولة متواضعة للتفريق بين الفلسفة كنشاط والفلسفة كعلم أود أن أبدا بتعريف الفلسفة كمنطلق لتفسيري , الفلسفة بمعنى حب الحكمة, إذا هذا الحب هو شعور داخلي للوصول إلى المعرفة التي يجعل الإنسان ينشط للخوض في التأمل والبحث في القضايا الكبرى التي تهم الفيلسوف , هذا يعد بطريقة بسيطة نشاط فلسفي ,وعند الوصول إلى المعلومة المرادة يخضعها لمراحل أخرى مثل التجربة والمعاينة والتحليل وغيرها , إن هذه الأمور تعد هي النشاط المراد تفسيره , والهدف منة الوصول إلى القوانين الكبرى للكون عن طريق النظرة التأملية لهذا للكون.

 

إذا النشاط الفلسفي هي عملية التأمل في القضايا الكلية لكشف ماهو مجهول لإزالة الضباب العالق في الذهن حول هذه القضية , غير مكتفيا بالمعلومة الأولية التي يتم الحصول عليها, بل تفنيدها وتحليلها وتنقيتها للوصول إلى الهدف الأسمى وهو القانون المسبب أو المكون لهذه القضية , وقد أبدع الفيلسوف المعروف طه عبد الرحمن حين قال إن الفلسفة كنشاط ماهي إلا مباشرة العملية الفلسفية بالاجتهاد والإبداع بعد النظر العميق في الظواهر الفلسفية المباشرة وتحليلها.

 

أما الفلسفة كعلم فهو نهج علمي بجميع المضامين , أي بمعنى أن يقوم المفكر بجمع كلي بأنواع المعرفة دون التحديد للوصول إلى مرحلة (التفقه الفلسفي) كما نعتها الفيلسوف طه عبدالرحمن وذلك لامتلاك الأهلية لممارسة التفلسف بدمج نتائج تلك العلوم في تفكير الفيلسوف للوصول إلى الهدف المراد.

 

إذا نستخلص مما سبق أن الفلسفة علم ذو منهج فكري منظم يفسر نتائج العلوم ويربطها ببعضها, وعلينا أن ندرك أن الفلسفة كعلم تسبق الفلسفة كنشاط , فكل إنسان يمارس الفلسفة على حجم المخزون العلمي الذي يمتلكه الشخص , فالفيلسوف يغوص في نفس الاتجاه الذي قد توقف عن تفسيره الإنسان العادي وذلك بفتح مدارك وتساؤلات أوسع تجعل الفيلسوف يستخلص الفكرة الرئيسية , فكلما زادت حصيلة العلم زاد النشاط عمق وسعه.

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق