]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

ضميري يهاتفني

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-05-18 ، الوقت: 07:36:09
  • تقييم المقالة:

صليت صلاة الفجر وجلست عند نافذة غرفتي أترقب المصلين الخارجين من المسجد بعد أدائهم لصلاة الفجر فما أسعدهم و ما أكبر أجرهم وبقيت كذلك أتأمل سكون الفجر وراحة بال الطبيعة عندما لا تعج بالناس حتى بدت الشمس في الاشراق يتخلل شروقها أملي و أملك وأملهم و فجأة سمعت رنين الهاتف وقد تغيرت رنته على المعتاد فظننت أنها أمي غيرتها لأنها كانت دائما تقول ( كم تزعجني هذه الرنة) وانتظرت وهلة لعلها ترفع السماعة لكن دون جدوى الرنة تعاود و لا من رافع حينها أدركت أن الرنة كانت تقصد أذني لأن ضميري كان يهاتفني فتجرأت ورفعت السماعة فجرى بيننا ما يلي ضميري (هلا) أنا( هلا فيك) ضميري(الحمد لله على رأيتك ليوم جديد) 
أنا (الحمد لله)
ضميري(هل عاودت أمس حساباتك على اليوم الماضي)
أنا(طبعا فأنا كلما جن الليل فبين ايجابيات وسلبيات يومي جدال لأمنح حيلتي انطلاقة جديدة تؤهلها الى نوع من الكمال.
ضميري( ونعم الجدال الذي تستبشر به نفسك عفافها و قوتها .
أنا( سعيي في الحياة نبيل بدايته ارضاء نفسي و غيري و نهايته حسن الخاتمة من جل أعمالي)
ضميري( هل يعني هذا أن للآخرين أولوية عندك) 
أنا (أكيد فلا أريد لغيري أن ينتابه مني ولو بصيصا من الضررلا بقصد ولا بدونه فأذناي لا تطيقان آهات ألم) 

و بعد ذلك غش النهار مدينتنا سكنت له الحركة المعتادة كسرت هدوء الطبيعة فلم يبق للجهات الأربع نفس الطمأنينةفاستعجلت لأقطع الخط لأتهيأ للذهاب الى عملي فاذا بصوت حاد يواصل محاكاتي.

ضميري(تريثي)
أنا (ماذا؟ أنافي عجلة من أمري الواجب يناديني)
ضميري(لن أطيل عليك ما عدا أن أنذرك الجد في العمل وان أردت أن تطلبي السعادة فاطلبيها بين جوانب النفس الفاضلة و الا فأنت اشقى العالمين وان أحرزت دخائر الأرض و خزائن السماء.في أمان الله)
أنا ( انتظر قليلا فأنت رفيقي تلازمني آناء الليل وأطراف النهارومعا لحياة بعد ذلك ذات صحف ماضية محبذة أنشرها في جو الافتخار لأبناء العصر الحاضر و المستقبل فتقرأ في تلهف وانشراح فتقوى عزائم غيري على مواصلة السير في خطة الكمال كما حذوت أنا حذو حياة أناس في قمة الكمال)


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق