]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حوار الحزن والفرح..

بواسطة: عبد الرحمان بوتشيش  |  بتاريخ: 2011-06-29 ، الوقت: 10:31:24
  • تقييم المقالة:

 

ماذا قال الحزن الى الفرح فأبكاه...

كثيرا ما نازع الفرح .....الحزن مكانه المترسخ في الروح قال .......انا من اضحك الشفاه الحزينة انا من أبهج النفس المكروبة انا من عني يبحث المهوم انا من امحو الدموع من العيون وظل يردد انا.....انا........ فرفع الحزن اليه طرفا اثقلته رموش قد تكسرت بالدمع قال ويحك .....أفرح لأي شئ؟ ألهذا الجسد البالي؟ ألهذا الكون الزائل؟ أذهب وأقنع بهذا غيري فما يضحك معك الا من قد وضع غشاوة أعمته وأطالت أمله انك لو تعلم هوان الدنيا على من أوجدها لما قلت اسمك ولاضحكت لرسمك قال الفرح ياهذا كم حسبت ستدوم؟....الى متى..لابد وان تضحك الشفاه قال الحزن ..ممكن ....ولكن عودها الي أسرع..... فما ذكر الذاكرون لحظات الفرح ألا محوتها بذكرى واحدة ابكتهم وكادت تستل منهم الروح مع كل زفرة بكاء قال الفرح ..ويلك لاتتحدث بما لاتقدر عليه فأجابه الحزن......هلا نظرتهم فعندها...نظر الفرح اليهم....فانكسر.....وبكى ....وشهق شهقة اخرجت روحه..... فدعا الحزن رباه يا قادرا على كل شئ انك ما خلقت الفرح الا لحاجة الكائنات اليه فأتوسل اليك ان تعيد له الحياة فأنعم الباري على الفرح بالحياة مرة اخرى فقال .......اعتذر يا حزن ....... لن تراني ابدا باسما وسأكون معك باكيا فهل يوجد شئ فى هذا الدنيا يأثر عليك مثل الحزن لا اعتقد ذلك ,,, الحزن جزء من كل شئ يعيش فى هذا الدنيا فاعندما تضحك تتذكر مايحزنك وتقبل ما يفرحلك بحزن شديد ولكن لا يمكنك فعل العكس وعندما تكون حزين تاجد مايفرحك ولكن سوألى فى الموضوع هل الحزن يمتلك جزء كبير منك !!!   وهل عندما تكون سعيد يحدث مايحزنك !!! ألهذه الدنيا الفانية؟    


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق