]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أرجوانة يوم خميس ١٤٣٣/٦/١٢

بواسطة: Ibrahim Alharthi  |  بتاريخ: 2012-05-16 ، الوقت: 20:59:19
  • تقييم المقالة:

حالة تصفها أوراقٌ خضراءٌ يافعٌ نضجها ، ساقطةٌ مُحْمَلَةٌ بساقٍ جذوره ارضٌ سيماها عفة وأخلاقا ودينا يحميها .

فهي حالة احملها وتحملني نحو اللا شعور بوصفها ، فهي امتزاجات من اشياءٍ لا مستوعبه ، واسطح كثيرة لا مرتبة ، ولكن ما أجده مناسبا انطق به وصفًا هو حالة من حيرة بين سنة اقتضتها الحياة صنعًا ، وأن تقدم وردةً أنت من حبها كساقٍ يحملها يسعى لحمايتها ويساعد بإرتوائها وأبقائها سيمفونية جمالٍ لا يخدشها ذبولاً . فهي حياةٌ من حب حقيقي ممتلئً صدقًا كوني .

فهو يومًا لم أشعر بمثله يومًا ، فهو أرشف إلي معنيين ، معنى لفرحٍ لا مثيل له ، ومعنى حزنٍ ببداية فراقٍ لا وصوف له .

ولكن يومًا بيوم يجرني قلمي إلى معنى حقيقي وهو أن الحب عطااااااء .


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق