]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

جمهورية حسان .. رواية في حلقات ( 34 ) أحمد الخالد

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-05-16 ، الوقت: 20:14:34
  • تقييم المقالة:

 

أدارت يدي موتور السيارة فتحركت للأمام تمحو أثار أقدامهن المترددة على الرصيف ؛ وقد استقرت بهن في المقاعد الأمامية لسيارات الميكروباص الفارغة من راكبيها ، لعنتهم جميعا لأنهم أخرجوني من جنة حسان سلموني كلية لأسماك القرش التي تمتلك سيارات الميكروباص ، وتضمن دائما لسائقيها الخروج من بحر الجريمة بلا بلل ! لذا تراجعت عن الاتصال بأحد ضباط الشرطة من معارفي واخترت عرض الأمر على مديرية الأمن فيما بعد لعلنا قد نفلح في التخفيف عن صناديق القمامة ما تحمله من جثث أو نمنع الواحدة منهن من أن تكون بالوعة عفنة يصب فيها الرجال نفاياتهم ، كما وصفت إحدى جارات منزل سلطان صالح ابنته جميلة في رحلة التقصي عنها ، تلك الجارة التي رمت جملتها من النافذة دون أن تتوقف عن جمع غسيلها النظيف : -        ابحثوا في الحمامات القرة ، ستجدون جميلة سلطان بالوعة عفنة يصب فيها الرجال نفاياتهم !! ------------------------------------------  

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق