]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الوقوف الجانبي (الحاد) والوقوف بوجه الريح

بواسطة: hamzah mohammed  |  بتاريخ: 2012-05-15 ، الوقت: 16:42:44
  • تقييم المقالة:

الرياح هي احدى مكونات الطبيعة المهمة لديمومة الحياة وهي الآلية التي تحرك ذرات الصحراء في اي ناحية. وتعمل الريح على نقل الغيوم (المحملة او الفارغة) الى حيث تشاء فهي تنقل الغيوم بالمطر الى حيث تسقي الارض في فصول الشتاء وايام هطول الامطار وتحركك الغيوم يحجب بعض اشعة الشمس في بعض الاحيان والازمان لتقي بني ادم اشعتها (اي الشمس) التي قد تضر به احياناً. ومن فوائد الرياح التي لا حصر لها في هذه السطور انها تنقل البذور اللواقح من الاشجار الذكرية الى الانثوية منها لتعمل على إدامة جزء مهم من الحياة. هذه هي بعض من كثير من فوائد الرياح بالنسبة للطبيعة والمعمورة. فيما كانت الرياح تمثل الخزف والهلع لدى الانسان القديم في العصور الماضية مما اضطره الى السكن في الكهوف وبناء المنازل وصولاً الى الابنية الفخمة والقصور. فعلى ذلك فأن المنازل فيما مضى كانت حاجة للانسان فيما اصبحت اليوم رغبة يشبع بها ملذاته والتفاخر والزهو في المجتمع وامام الناس. ولاهمية الرياح وعنفوانها وضعف الانسان وقتئذ فقد كانت بعض الاقوام تمجدها وتعضدها وقد تجعل من بعض الاقوام مصدراً للتعظيم ووصفها في تمام الآلهة الى جانب العناصر الكونية الآخرى (الشمس والقمر وغيرها) وعندما تهب الرياح فأن قوتها ودرجتها في اختلاف التأثير والضرر فهي قد تقتلع الاشجار احياناً وتنقل ما خف وزنه وحمله من ماديات في حملتها من مكان الى آخر. فيما يبقى الانسان الكائن الوحيد الذي ينتظر ويتربص بالرياح في حركتها فاما ان يكون مقاوماً لها صاداً لموجاتها ومقيماً الحواجز لها وهنا تكمن اهمية استعمال الفرد لعقله وتنميته بالشكل القادر على مواجهة هوب الرياح مهما كانت قوتها وسرعتها. فهو اما ان يكون واقفاً مواجهاً لوجه الريح وهذا ما تحفة المخاطر وقد تؤدي الى السقوط المفاجىء، فيما يبقى الوقوف الجانبي (الحاد) في وجه الريح اقل خطورة واكثر ضمانة في البداية ومن ثم التدرج في مواجهة قوة الرياح تلك. وفي كلتا الحالتين تبقى مواجهة الرياح والتصدي لها خيراً من الجلوس امامها والخضوع اليها.  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق