]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جمهورية حسان .. رواية في حلقات ( 26 ) أحمد الخالد

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-05-15 ، الوقت: 13:21:27
  • تقييم المقالة:

 

استطاعت انطباعات " ناصر الثورة " و" السلام " أن تخفف من حدة لعبة الاحتمالات التي تسيطر على عقلي ما أن يتم استدعائي للمعاينة ، لذا فقد أخذت شهيقا طويلا ، وأخرجته زفيرا بطيئا ـ كعادتي ـ متخلصا من كل انطباعاتي التي سجلتها من قبل ومستقبلا للحدث كما هو ؛ كما عودني أبي الذي أكد لي أن النيابي الناجح هو من يلم بكل شيء ، ويتخلص منه في آن واحد ، فلا ترى عينه إلا الواقع ، تلك المقولة التي يلخصها في رأيه المأثور : الجريمة للنيابي كالقصيدة للشاعر .... صخب سيارات الشرطة مزق هدوء فوهة بركان الشارع الكامن ، وفض بكارة صباح ساكنيه على الضجيج ، ثلة من عمال النظافة ؛ وقد استعادوا ذاكرة مجدهم بالعثور على جثة المدمن السابقة ، التقت مع بعض عمال الفندق ، وآخرين ممن يرتدون ملابس موظفي الأمن الخاص بالفندق ، يتحلقون دائرة حول أحد صناديق القمامة ؛ بضع وجوه ناعسة في ملابس النوم مازالت ، تتكشف من النوافذ المطلة على مناور البنايات المواجهة ؛ سقف فضولها أقل من أن يضحي أحدهم بوضعه الاجتماعيكي ينزل إلى الشارع مستطلعا الأمر ، حتى ولو كان ـ كما هو الحال الآن ـ وجود ثلاث جثث في محيط صندوق للقمامة !!

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عزف على وتر المـــستحيـــــــــــــــــــــــــــــ | 2012-05-16
    سيدى  اعجبنى الدقة فى التفاصيل جعلتنى اشعر انك تمارس مهنة وكيل النيابة فعلا و  اعجبى الدقة فى الوصف المبانى و الشوارع ,السمات والصفات الدقيقة فى  كل شخصية وتاثيرها فى تحريك الشخصية
    وهذا ليس جديد منك فأنت المبدع  دائما
    سيدى لولا   الحظ السىء الذى  يلعب فى حياتنا جميعا  دور مهم لأصبح فى مصر كاتب متميز مثلك  لا يقل عن  المشهورين بها  شىء بل اقسم انه يزيد
    كل الحب والتقدير مع تمنياتى بدوام النجاح ومزيد من الحظ السعيد

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق