]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

جمهورية حسان .. رواية في حلقات ( 12 ) أحمد الخالد

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-05-12 ، الوقت: 22:19:41
  • تقييم المقالة:

 

( 3 )    اغتيال  -------    تسرب نبأ العثور على جثة حسان الدواخلي إلى الصحافة  ، وأمام غرابة الحقائق التي تسربت مع هذا النبأ ؛ تضاربت الزوايا التي تناولت بها الصحف نبأ مقتله ، حتى صار كجسد الفيل مع مجموعة العميان ، كل يصف ما تلمسه يداه فقط ! منهم من تناوله كـ " فنان عظيم " ، ومنهم من رأى أنه " اقتصادي كبير " ، وآخرون وصفوه بـ " المليونير الزاهد " الذي عاش لخدمة الفن والفنانين ، بل وطالبت إحدى الصحف وزارة الثقافة بالاهتمام بمجموعة الأعمال الفنية التي وجدت بالأتيليه الخاص بفيلته ، وتكريم صاحبته التي تنبأ لها الجميع فترة ظهورها الذي دام سنوات عشر ، أن تكون صاحبة مدرسة فنية خاصة ، إلا أنها اختفت فجأة ... وها هي تعود بأعمالها الرائدة !! أصبح مقتل حسان الدواخلي قضية رأي عام ، وصل فيها الأمر إلى حد أن بعض الصحف وصفت مقتله بأنه "اغتيال" بما تحمل الكلمة من دلالات سياسية واضحة ! ولم تتوان إحدى الصحف الصفراء عن وصف مقتله بأنه " تصفية جسدية " لرمز اقتصادي فني " مزدوج ! ومال البعض إلى وصفه في الصحف بصفات مبالغ فيها تكاد تصل به إلى حد كونه " مفكر عظيم " أغلقت الأبواب أمامه لتمنع خروجه إلى النور طوال حياته ؛ بل وتحدث البعض عن مؤلـَف اقتصادي " سجل فيه نظريته الاقتصادية ؛ وأشاروا في خبث سياسي واضح إلى أن هذا المـُؤلـَف هو السبب الحقيقي وراء مقتله ، ومع اختفاء هذا المؤلف المحكي عنه تضاربت التفسيرات ؛ التي وصلت إلى حدود " دول بعينها " في الخيال الشعبي العام ، كانت وراء هذا الاختفاء . منع النائب العام النشر في القضية في توقيت زاد من حدة الرأي العام حول القضية ، مما زاد من غموضها الذي ألهب وجدان الجماهير المتعطشة لمعرفة من هو حسان الدواخلي هذا الذي عاش نكرة ومات علما ؛ ومن يكون قاتله الذي فتح شبابيك النور له ؟! ----------------------------------------------------------   
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2012-05-15

    كيف يرتقي اشخص بعدما يموت ,, ويصبح له شهرة اكثر مما كان وهو حيا ؟؟

    هنا نعرف كيف تصبح النقطة حكاية اكبر ..وقد تصبح فيضانا لا يمكن ايقافه امام مد الشائعات الذي سلط الاضواء على ما يمكن ان نسميهم مشتبه بهم

    سنتابع الحديث لنعرف اية لوحة ذاك الحسان؟؟

     

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق