]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مقالي لا يعجبهم .

بواسطة: Faris Al-Ameer  |  بتاريخ: 2011-06-25 ، الوقت: 12:22:53
  • تقييم المقالة:

 

 

( . )

 

 

 

نعم قد تركوا ذلك البياض وتحركت تلك العيون وتوجهت تلك الأسلحة الفتاكه إلى تلك النقطة ,, أو لنسميها لطخة ,,

ان كان لإزالتها لكي يعم البياض فلا بأس ,, ولكن انما لتضخيمها و إخراجها إلى فئة ( ربما تجمع كل الأعمار ) طبعا بعد الكثير من عمليات التجميل و القـليل من تحسين الاساءة ,, هم هكذا ,, ليس الكل ولكن الأغلبية والأقلية و( لكن تجر ما قبلها ) ,,

 

لنضرب بعض الأمثلة التي لم نعايشها وانما ضرب من الخيال فقط ,, بالأمس القريب تحدثوا عن شيخ ربما عمليات التجميل و دهانات التبيض  لا تؤثر على عـقولهم أقصد هنا ( هم ) فالسواد اصبح متنحي وسائد عندهم ,, بينما هناك البياض هو السيد والملك وأقصد هنا ( الشيخ ),,

 

وبعده مثال آخر ( من كوكب بلوتو الذي يقع  في مجرة درب التبانة )عن المرأة وقيادتها وكتبوا وذموا واستهزأ بعضهم والغريب ان كلهم لهم نفس الرأي مع إختلاف التعبيرات ربما لإختلاف الورق أو اختلاف الأثداء التي يرضعوا منها الحبر ,,

 

واليوم قد توجهة تلك الشجره اليابسة إلى شجرة مثمرة التي من ثمراتها أفكار سليمة تخاطب عقول صحيحة وتغذيها وتعالجها ,, نعم انها ثمرات طارق الحبيب ,, اتمنى مع هذا الصيف ان يتم القضاء تماما على تلك الأشجار التي تضر بالبيئة ,, مع ان ربما هناك أنواع لا تنمو الا في الصيف ,,

 

هذا هو حالهم ,, قد يكون لهم رأيهم وعلينا احترامه ولكن ان يفسدوا علينا صفاء عقولنا ,, فهذا ربما نحن نكون السبب فلسنا أو لستُ مجبور لأطالع تلك الكلمات ,, التي قد تكون صادرة من جهة وأخذت اسم جهة أخرى و توجهة لمصلحة جهة ثالثة وضد جهة رابعة ,

 

قد أكون لست ناضجا بعد لأكتب عنهم فهم سبقوني علما وثقافة بلا هوية ولكن ربما يكون الحناء في القدم أفضل بكثير من أن يكون في الرأس .

 

فارس الأمير .

23-7-1432 هـ

25-6-2011 .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق