]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاحياء التراثية البغدادية

بواسطة: hamzah mohammed  |  بتاريخ: 2012-05-05 ، الوقت: 15:02:17
  • تقييم المقالة:
بغداد من المدن العربية الجميلة ومن العواصم الحضارية وهي اعظم وارقى عاصمة لدولة وحضارة على امتداد التأريخ البشري بوصفها منارة العلم وديوان الادب والشعر ورافدة العلم ووليدة الفكر ومبعث الامل وحافظة القيم وفخر العرب. بغداد مهما تحدثت عنها الالسن ومهما كتب عنها الاقلام والانامل فلا توفي جزءاً من عطائها ومدخراتها لابنائها والوافدين إليها. ولبغداد حالة من الفرادة جين صممت من قبل مؤسسيها وبناتها الاوائل، فقد اتسم هذا التصميم بإنموذج جميل وحديث في عصره فقد اتخذت شكلاً دائرياً ليحاكي البساطة الذي يتميز به ذلك العصر والمكان والبيئة. فقد ضمت بغداد العديد من الاحياء التراثية الجميلة كما هي معظم مدن وعواصم العالم التراثية والتأريخية حيث لايزال سكان بغداد يحتفظون بإرثهم وموروثهم الذي ورثوه عبر عقود من الزمن من ابائهم واجدادهم. فعندما تمر في جانبي بغداد (الكرخ والرصافة) تجد هذه الاحياء بمنازلها المتقادمة عبر الزمن واشكالها التي تعبر عن الزمن الماضي وبالوانها المائلة الى الالوان الترابية وتشاهد ايضاً بعض اجزائها التي تضم انواعاً من الاخشاب الصلدة التي تستعمل كدعامات للاسيجة والبناء. ولسكان هذه الاحياء عادات وتقاليد واعراف تناقلوها من اسلافهم وهم بدورهم ينقلونها الى ابنائهم، وهذه القيم والاعراف منها الجميلة التراثية ذات المعاني والعمق الاصيل التي لابد من التمسك بها والحفاظ عليها لانها جزء من حياة البغداديين ومكون اساس من ثقافتهم وشخصيتهم عبر السنين. فضلاً عن ذلك فأن هنالك الكثير من العادات التي دخلت الى بغداد مع الافراد الوافدين إليها والتى اصبح تؤثر بشكل كبير على البغداديين لانها ليست من عاداتهم وتقاليدهم التي ورثوها واكثر هذه العادات قد استوردت من خارج حدود مدينة بغداد او حتى من خارج حدود العراق واصبحت تؤثر بشكل مباشر او غير مباشر على ثقافة المدينة بشكل خاص والبلد بشكل عام. فلا بد من اهل بغداد الذين يطلق عليم (البغادة) ان يحافظوا على تراثم الغني وثقافتهم الثرية من الضياع والاندثار.       
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق