]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تعددت الوسائل,والغايه واحده لا غيرها.

بواسطة: ياسمين الخطاب  |  بتاريخ: 2012-05-01 ، الوقت: 20:17:53
  • تقييم المقالة:

تعددّت الأساليب تنوّعت ,واختلفت!  كُلٌ منهم عبّر عن مُراده بأسلوبه الخاص!الا ان غايتهم المنشوده واحده لا غيرُها ! الا وهي (الحُريّه)!!!

منهُم من قرع على الأواني الفارغه مُناديآ بالحُريه,تعاطُفآ مع اسراهُم في سجون العدو المُحتل!!! مُعبرين عن حالهم بعدما اضربوا عن الطعام !!  ايضآ مُناداتآ لذاك الحق المزعوم!!

ومنهُم من أكتفى بالشهاده و ترّفعت روحه الطاهره لأعالي السماء!!! 

آخرون نادوا بأعالي صوتهم , بكوا ,سهروا الليالي,وألسنتُهُم لا تنطُق الا بها!! رفعوا الرايات , لوّحوا بصور شُهداء اطفالهم ومنهم نساء! احرقوا اجسادَهم النحيله....اقتلعوا منها الآهات! 

هزّوا بدمعهم  عرش السماء ,وما اهتزّت عروشهم عن الارض الفانيه ....اكتفو بالصمت والايمان(بالقضاء والقدر)!!

اكتفوا بتعابير كاذبه صمّاء!

انكروا حق البشريه,حقٌ أحلّتهُ علينا الديانات!! الى ان حرّمتهُ  علينا تلك السياسات!!!

وما لنا نصر الا من الله......مهما استغفلونا استنكرونا اسرونا...ما زلنا احرار وان قيّدونا...حرمونا...قتلونا...لن نتراجع طال بنا الاصرار.....كلمات تتردد على مسامعنا كثيرآ....

الا ان صداها ما زال ضائعآ في الفضاء.......ما زال ضائعآ في الفضاء!!

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق