]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

الثورة؟!! المراة

بواسطة: شوقي الاحمد  |  بتاريخ: 2012-05-01 ، الوقت: 10:26:11
  • تقييم المقالة:

الثورة ؟!! المرأة في ظل انطلاق الثورات في الوطن العربي عامة بما سمي بثورات الربيع    العربي..خرجت المرأة العربيةبصورة غير عاديه تشارك مشاركة فعاله بل قياديه من الطراز الاول .الامر الذي اذهل الجميع وخاصةَ في بلاد تعاني فيه المراة من الكبت والتهميش المقصود لدورها الفعال في الريف اكثر منه في المدينه. نراها في هذالربيع العربي ظهرت بقوة كقياديه بارزة في كل مراحل الثوره من الانطلاقه وحتى تهاوي الانظمة ظهرت قوة هذه المرة على حقيقتها ليس كما شأؤ لها ان تبقى ولاكن كما ارادة هي ان تعود لما كانت عليه ولقد حظي ظهورها بالتأيد الكامل ليس فقط من القوى الراديكاليه بل والدينية ايضا التي تتمترس خلف ((الحلال والحرام )) ودفعت هذه القوي بمن هن عضوات ومناصرات لها . هذا النصف الاخر للتكوين الانساني * الا * أشدد على كلمة * الا * ان هذه القوى سرعان وعادة لتتمترس حول معتقدها السياسي الديني المذكور انفا (( الحلال والحرام )) لتقف حائلا دون تقدم هذه المراة . وقد بدأت بوادر هذا الابعاد لهذا النصف الخلاق الذي تقدم بثبات حينما حانة لها الفرصه للعوده الى مواقعها الاصليه في مقدمة الصفوف ( كما كانت في الازل ) وليس العوده للوراء والتقوقع في مأخرت الصفوف .كما عمل في الماضي دعاة الغلو الديني في تحجيم وتهميش دورها نراهم وقد عادوا لاسطوانتهم القديمة (( الحلال والحرام )) **فهل ياترى وبعد كل التضحيات التي قدمتها المراة ستذعن وسترضخ للبقاء على الهامش .. أم..؟؟ ولنا لقاء s.a.t

  

  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق