]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

مواقف من أرض الحساب يوم القيامة ....المقال الرابع ..أول من يكسي يوم القيامة

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-04-29 ، الوقت: 21:07:50
  • تقييم المقالة:

يحشر الناس يوم القيامة حفاة عراة غرلا ..وغرلا أي غير مختونين ..فيحشروا كما ولدتهم أمهاتهم ...قال رسول الله صل الله عليه وسلم ..إنكم ملاقوا الله مشاة عراة غرلا ....رواه البخاري ...ولما سمعت أم المؤمنين السيدة عائشة  من رسول الله هذا الحديث ..قالت واسوأتاه ..يا رسول الله ينظر بعضنا الي بعض فقال رسول الله ...شغل الناس عن ذلك بهم وتلي قول الله تبارك وتعالي ..لكل إمرئ منهم يومئذ شأن يغنيه .....سورة عبس ...أما وأن الناس يوم القيامة علي هذا الحال في أرض المحشر فإن أول من يكسي يوم القيامة هو خليل الله ...إبراهيم عليه السلام ..

قلقد قال رسول الله بعد أن ذكر الحال الذي يكون عليه الناس يوم القيامة ..ألا إن أول من يكسي يوم القيامة ..إبراهيم عليه السلام ألا أنه يؤتي برجال من أمتي فيؤخذ بهم ذات الشمال فأقول يا رب أصحابي فيقول ..إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك ..فأقول كما قال العبد الصالح ...وكنتم عليهم شهيدا ما دمت فيهم ....

بعد أن يكسي إبراهيم عليه السلام ينظر رسول الله فيجد رجالا من أمته يؤخذوا الي ذات الشمال أي الي جهنم فيقول يا رب إنهم أصحابي الذيم أمنوا بدين الإسلام فيقول له رب العزة لا تدري ماذا فعلوا بعدك..فيقول رسول الله نفس قول عيسي عليه السلام ..وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم .....فلما توفيتني كنت أنت يارب الرقيب والشهيد علي ما فعلوا ...

وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ...المرجع كتابي المشار اليه في المقال الأول من سلسلة مقالات مواقف من أرض الحساب


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق