]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بريق

بواسطة: سمو الروح الحمداني  |  بتاريخ: 2012-04-28 ، الوقت: 07:34:18
  • تقييم المقالة:

بريق   قصة قصيرة جدا

كان ربيعا حين تقرر خروجها من شرنقتها وقبل ان تحلق بعيدا عن منزلها الدافئ الحنون , استدعاها حاكم مملكة الفراشات وحذرها من الانبهار بالعالم الخارجي لأنه يحمل الكثير من الغدر والخداع .

وبمجرد أن فتحوا لها باب الشرنقة , حلقت بعيدا وراحت تشدوا بجمالها بين الورود والزهور الجميلة وتنشد أغاني السعادة

لم تشعر بمرور الوقت وحلول الظلام وحين نظرت حولها لمحت نورا خافت من بعيد ,,فشدها اليه ,,,فطارت ببراءة الى مصدره فوجدته مصباحا حقيرا مركونا في احد زوايا منزل عتيق فسحرها ذلك النور ,,فراحت ترقص حول ضوءه وتغني بسرور

وشدها إليه أكثر فاكتر حتى احترقت ووقعت صريعة ... 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق