]]>
خواطر :
إني أرى في عينك براءة الذئابُ ... على ضفاف الوديانُ في الفرائسُ تنتظرُ و تنقضضُ ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . لا تلز نفسك بأشياء لا تلزمك حتى لا تقع في الحيرة   (إزدهار) . 

بسمة أهدرتْ هدفاً

بواسطة: تاجموعتي نورالدين  |  بتاريخ: 2012-04-25 ، الوقت: 11:12:44
  • تقييم المقالة:

 

                     

 

 

 

                                               بسمة أهدرتْ هدفا       

 

 

حسب الولْهانُ               

أنّها أحسّتْ بوجودهْ

فاسْتبقَ    الفجْرَ 

رهينة ً  لشرودهْ

ظنَّ    الهيْمانُ

أنّها دنتْ منْ حدودهْ

فاسْتفتى القلبَ

شعاراً   لخلودهْ

وظنَّ المسكينُ

أنّها  جبْرٌ  لجناحهْ

فاسْتنفرَ الشِّراعَ

نداءاً     لرياحهْ

حسبَ  المتيّمُ

أنّها  نفَسٌ لصباحهْ

فاسْتبشرَ فرحاً

فرجاً  لسراحهْ

حسب   المُحبّ ُ

أنّها بلسمٌ  لجراحهْ

فاسْتنشقَ   زهراً

تيمّناً    بلقاحهْ

و نسيَ للهوى

سلطاناً  يُخفي  ولاءَهْ

ونسيَ  للنّوى

عنواناً  يرْخي بلاءَهْ

فحَملَ صبْرهُ

وإليْها اشتكى انتظارَهْ

وحملَ صدرهُ

وإليْها أفشى أسرارَهْ

فاعتذرتْ لبسْمةٍ

كانتْ  زمناً سليقة ْ

وأنّ المرادَ بها

شبيه ٌ لهُ  ظنتْه حقيقة ْ .

 

بقلم تاج نورالدين


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق