]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جنازة الورود

بواسطة: تاجن محمد الحاج  |  بتاريخ: 2012-04-22 ، الوقت: 22:15:51
  • تقييم المقالة:

     في جنازة الورود
    كانت الحقول وحيدة متجمدة كنهر السدير
    كان السديم واهيــا أمام سرب القزع
    كانت القنابع الصفراء منحنية الجبين
    كانت كل الدروب تبكي الرحيل
    فعانقت الفراشات الأريج الكئيب
    حينما مشت ملائكة الإحزان
    خلف نعش الورود
    وحينما بكى الرثام خلسة عن النجوم فقبّل العفراء بالدموع
    وتجلت أمنيات الغد العليل
    كطلاسم أمسي الشاحب
....

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق