]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مِــنْ رَمَادِ أصَـابـِعِـي

بواسطة: أيمن صفوان  |  بتاريخ: 2012-04-22 ، الوقت: 18:43:21
  • تقييم المقالة:

مِنْ قــَبْضـَةِ المَوْتِ البَطِـيــــيءِ علـَى فـَمِــي

 

وَ يَــدِي…وَ مِنْ شـَلـَل ِ الحُروفِ بـِخـَاطِــرِي

 

مِــنْ لا َ مُبَــالاةِ العُــرُوق ِ بـجَــــــبْهـَتِـــي

 

مِنْ تـَحْتِ صَمْتِي المُسْـتـَطِـيـــل ِ الحَــافِـر ِ

 

وَ مِنَ الجُمُــودِ..مَنَ الهـُرُوبِ لِـوِحْدَتِـــي

 

وَ مِن ِ اغـْتِــرَابـِي..مِنَ الضـَّيَـاع ِ الكـَافِــر ِ

 

مِنْ سَكـْتـَةِ القلـْب ِ المُغـَلـَّــفِ بـِالصَّــــدَى

 

مِنْ خِنـْجَــر ٍ بـِحَـشـَا الحُرُوفِ مُسَـــــافِـر ِ

 

مِنْ مُنـْتـَهـَى غـَيْبُوبَــتِــي..مِنْ غـَـشـْيَــــَتِي

 

مِــنْ… مِــنْ رَمَادِ أصَـابـِعِـي المُـتـَنـَاثِـــر ِ

 

خـَرَجَــتْ كـَعـَنـْقـَــاءٍ تـُثِـيــرُ مـَكـَامِـنِـي

 

فِي كـُـــــل ِّ هـَمْس ٍيَـسـْـتـَدِرُّ مَــغـَاوِرِي

 

بـِالـرَّوْح ِ..بـِالـرَّيْحَـــان ِتـَغـْسِـلُ أنـْمُلِــي

 

بـِالنـُّور ِ قـَدْ رَشـَّــتْ نـَدَاهُ بـِنـَــاظِــرِي

 

قـَالـَتْ..أنـَا بـِي مِثـْلُ مَا بـِكَ مِــنْ أسًــى

 

عَصَفـَـتْ مَخـَــــالِبُــهُ بـِوَرْدِ دَفـَــاتِــرِي

 

وَ كـَمِـثـْلِكَ الـْتـَهـَمَتْ أفـَاعِي اليَـأ ْس ِ مَا

 

أخـْفـَتْ غـُيُـوبـِي لِلـْغـَدِ المُـتـَآمِــــــــــر ِ

 

فـَغـَدَوْتُ..لا َ الأشـْعَارُ تـَعْنِـيـنِــي..وَ لا َ

 

مَـطـَرُ المِــدَادِ الحـُلـْو ِ أصْبَـحَ سَــامِـرِي

 

أوْصَدْتُ فِـي وَجْـهِ القـَصِــيــدِ أنـَــامِلِـي

 

وَ رَدَمْــتُ بـِالأعْمَـــاق ِ نـَبْـعَ خـَوَاطِــرِي

 

قـَدْ هـَدَّ سِـنُّ اليَــأ ْس ِ فِــي لـُغـَتِـي الـرُّؤَى

 

فـَالبَـوْحُ مَـيْـتٌ فِـي الجَــبـِيــن ِ العـَــاقِـــر ِ

 

يَا خـِلَّ نِـصْـفِــي الأجْــدَبَـتْ غـَيْـمَــاتـُـــهُ

 

كـُنْ يَا خـَلِـيـلُ خـَلِـيــلَ نِـصـْفِــي المَـاطِــر ِ

 

أوْمِــئْ فـَـقـَـط ْ بـِخـَيَـالِـكَ المُـخـْضـَـرِّ كـَـيْ

 

يَـعْـشـَوْشِــبَ الإحْــسـَـاسُ مِــلْءَ بَـيَــادِرِي

 

إنـِّــي عـَلـَى وَشـَـــكِ الكِـتـَـابَـةِ لـَـوْ تـَعِـــي

 

ألـْـلـُّــغـْمُ يَـنـْـــتـَظِــرُ اللـَّهـِــيــبَ فـَــبَـــادِر ِ

 

زُرْ يَــا مَـلاكَ الشـِّعْــر ِ نـَجْــمَ تـَرَقـُّــــبـِي

 

كـَيْ يَـغـْتـَدِي شـَيْـطـَــانُ شِـعْـرِي زَائِــرِي

 

هـِيَ صَـفـْقـَــة ٌ بَــيْـــنِــي وَ بَـيْـنـَكَ عـَلـَّــهُ

 

يَـغـْدُو طـَبـِيـبًـا بَـعْـضُـنـَــا لِــلآخـَـــــــر ِ

 

يَـا شـَاعِــرِي..مُـتـْنـَـا بـِمَـا يَـكـْفِـي وَ قـَدْ

 

حَــانـَتْ قِـيَامـَــة ُ حَـرْفِـنـَا يَــا شـَاعِــرِي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2012-04-23
    الاستاذ النقي

    أيمن صفوان ..

    حرف بقوة بيان ..ويغزو قلب المرء  بتحبب ومتعة  

    يا لتلك الروعة في وصف التوالد من كل معرف ومجهول ..لتلك العنقاء

    تستحق ان تسطرها بنور ..وتغدقها مطرا

    كلمات لم تحصر فقط التركيب والبيان ..ولا شطرها يعجز التصوير ..

    كانت قصيدة سلسه تراكبية يتفاعل معها الخاص والعام ..

    حروف قد أحذتني حيث البيان جمال ,, والجمال فضاء متسع ,,يرهقنا جريا ولكن بمتعة

    هنيئا لي ان قرات تلك الجماليات فلهاانحني بتقدير وامتنان

    سلمتم شاعرنا النقي أيمن

    طيف بتقدير

    • أيمن صفوان | 2012-04-23

      الراقية جدا و جدا و جدا..طيف امرأة

      إنما الشكر و الإمتنان لك..

      و لي أنا كل التهاني أن مرت بمتصفحي  غمامة أغدقت علي من عبير  زهور الخلد

      حتى لقد أثملتني

      أكرر شكري الخالص سيدتي

      • طيف امرأه | 2012-04-23

        الراقي والاستاذ البهي
        ما كنا لنمر على صفحتكم وفيها ذاك التألق ..وننسى لو بكلمه ان نهديكم دهشتنا
        فانتم بحق للحرف بيان ..كلماتكم هناك مع أصدقاءنا المدهشين كنتم زهورا ووجمانات وكم فرحت

        بتواجدكم مع الصديقات من بلدنا الحبيب الغالي  
        فانتم بحق حرف كاللؤلؤ النادر الثمين  نبحث عنه بحثا ونادرا ما نجده
        سلمتم وبارك الله بكم دوما وابدا
        طيف بتقدير

  • إحساس أسماء | 2012-04-22
    كلمات رائعة حركت كل مشاعري......
    سلمت يدك التي خطت هذه الاحاسيس.......
    و دام قلبك ينير بها و يثمر بإبداعات كهته الكلمات التي تشبه الثريات في حسنها 
    ابدعت 
    تحياتي
    • أيمن صفوان | 2012-04-23
      الفاضلة أسماء,,,
      كمثل هذا المرور  الطيب الأثر..يشحذ الهمم..
      و يهب الأصابع ثقة بالنفس..
      و يتركنا متعلقين أكثر و أكثر بعلبة المداد
      كمثل هذا المرور الطيب الأثر..فوق أن يوفى حق شكره

      مودتي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق