]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إن تمسكت بالله ينجيك

بواسطة: Hammouali Brahim  |  بتاريخ: 2012-04-19 ، الوقت: 20:40:47
  • تقييم المقالة:

يحكى أن أخ أراد أن يسافر طالبا للرزق ، لكنه قبل أن يسافر أراد أن يضع زوجته في يد أمينة كي يطمأن عليها . فلم يجد سوى أح له من أمه وأبيه فأوصاه على زوجته .سافر الرجل وكله فرح واطمئنان لكن الأح بعد سفر أخيه راود زوجة أخيه عن نفسها لكن أبت أن تعصي خالقها ،فهددها بالفضيحة إن لم تطعه فلم تستسلم له.

وبعد عودة أخيه من السفر سبق الزوجة وأخبر أخوه بأن زوجته حانته أثناء سفره فطلقها من غير أن يستفسر عن ذلك غادرت الزوجة البيت وكلها حزن وغيظ فمرت على بيت عابد زاهد فطرقت عليه الباب وحكت له قصتها فصدقها وطلب منها أن ترع ابنه الصغير عنده في بيته وذلك مقابل أجرة فوافقت على ذلك ،وفي يوم ما خرج الرجل واستغل الخادم غيابه فراود الزوجة عن نفسها فأبت أن تعصى خالقها فقتل الخادم الصبي الصغير وعند عودة العابد سبقها الخادم ليخبره بأن المرأة قتلت الصبي فغضب العابد غضبا شديدا إلا أنه ...يتبع في العدد القادم.  ouledsaid06


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق