]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كُن بجانبي دوماً

بواسطة: حسن محمد باروم  |  بتاريخ: 2012-04-19 ، الوقت: 10:06:01
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

 

 

كُن بجانبي دوماً

 

الإهتمام وصف و تعبير دقيق لمفهوم " الحُب " و يندرج تحت مُسمى " التواضع " سوف تقول لي كيف ؟ سوف افسرها بمفهوم من عندي قد يكون صائباً و قد يكون خاطئاً .. ولكن الإفادة هي الأهم و المشورة بينكم

 

فلنبدا بتحليلي الخاص حول هذا الآمر .. يقول الحبيب صلى الله عليه و سلم " لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثال ذره من كبر" اذاً نستنبط من الحديث و الترابط بينه و بين المقدمة ان التواضع و مُضاده " الغرور و التكبر " اعتقد باننا مُتفقون ؟ اليس كذلك ؟ " ولكن بامكانك ان تُعلق قد تكون وجه نظر خاصة بك و احترمها و بشدة ..

 

قد يعوم العقل و لايُمكن معرفة المقصد من حديثي و لكن عند ترابطها وجدت معنى قيماً للتواضع و الإهتمام .. فلتكن مني ان شعرت بمضايقه من شخص من حيث الاسلوب او من الشخصية له او عقليته فلا تهجره .. وكُن متواضعاً فقد تكون هُناك أعراض و مُسببات أنت لاتعلم عنها شيئاً بمعنى " لاتظهر غضبك او ابتعادك او هجرك او عدم ردك للشخص مهما يكن "

 

قد يحدث هذا الامر عليك و لكن كنصيحة مني لهم بان يهتموا بك ايضاً و لكن اجعل هذه القاعدة مرسوخة في ذهنك و اربطها بخلايا عقلك .. الربط بين الكُرهاء لك ان تتواضع لهم .. فلك الاجر في الاثنتين .. كيف ؟؟ كلمة الكُرهاء ( لك ) كلمة لك بتحليلها هي الحصول على الشيء اذاً حصولك على الاجر باهتمامك و تواضعك بينما الكلمة الاخرى التواضع ( لهم ) و بتحليها هي صفة من صفات الحبيب المصطفى صلى الله عليه و سلم وهي ربح صفة التواضع ..

 

 

 

إذاً هُناك قاعدة ( إهتمام + تواضع = حُب في الله ) وهي احدى مداخل الجنة بحول الله تعالى .. فنحن لانعيش الا لمرة واحدة فقط .. قصُب حبك للجميع و صافح الجميع بحماسة فهناك فرق بين المصافحة الحماسية و التي تدلك على الحُب و الإهتمام او المصافحة الفاترة التي تدل على اللامُبالة و هذا مانريد ان نستبعده في شخصيتنا .. فكن متواجداً من اجلي فالحب يكون في السلوكيات الايجابية بالاستمرار و السلبية بالتوجية .. " فكُن بجانبي دوماً "

 

 

 

الكاتب / حسن محمد باروم

 

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق