]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ارفع رأسك يا أخي

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-04-16 ، الوقت: 08:00:00
  • تقييم المقالة:

ارفع رأسك يا أخي وارفع رأسك يابا

                  

ارفع رأسك يا أخي /وارفع راسك يا با,لن ابحث في اصل الكلمة,او من قالها اولا,او من اصحابها ,فكل شيئ معروف مسبقا لدى القارئ والجمهور المتتبع للأثر السياسي العربي المحلي والعالمي.

الأولى قالها الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في خطاب حاشد امام المصريين,والثانية قالها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.

لايهم القائل لكن العبرة من المقولة هي الحدث,ففي حين يتحدث هذا الرئيس او ذاك على رفع الرأس للأخ او للأب,فهو اعلان رسمي على ان الحال تغير,ولم يعد فيه لسياسة النعامة,التي تخبئ رأسها في الرمل,او حتى تلك المقولة الشعبية بالجزائر :تخطئ رأسي وتفوت,لاشيئ يخطئ الرأس,ان كان الطوفان (....) يحف الجميع المرتفع والمنبسط والمنحدر منه,ان عم البلاء,وطال الركود,ولم يعد شيئ يبعث على امل التغيير المنشود,لأناس طال بهم الحال والأحوال ومسهم التسنه,ومع هذا لايتغيرون,حتى حسبهم المرء,ان الكرسي سيورثهم,ولأن الأوضاع كما هي والأشخاص كما هم خاصة المساعدين والمستشارين والحكومات والوزراء,ا وان جهاز التدوير الذي يعمل على تدويرهم بالكرسي الدوار,او جهاز الأستنساخ البشري الذي يستنسخ لنا نفس الوجوه التي الفنا خطابها ووجوهها,وحتى التي بعث بهم الى الوجود مجددا متأكد بانهم اناس  ليست لهم لاحل ولاعقد في أي مشكلة تعاني منها الوطن العربي,انما هي وجوه ظل,على غرار حكومة ظل,الأتفاق معها يوشك ان يكون مسبقا معها,على انها تقوم بدور البديل ليس الا. وحتى يعيش المواطن في يأس وقنوط واحباط شديدين,ويتأكد له بأن التغيير في بلد لاتدور فيها الكرة الأرضية لاحول نفسها ولاحول الكواكب الأخرى,بلد تسمر في الخراط الجغرافية على انه ثابث في غير سنة الله في خلقه....!بلد يقدم الحكام كالبضائع الناذرة في سوق الحكامة (ادي... ولا خلي) هذه بضاعتنا,هؤلاء حكامنا ,خذوهم كما هم....,وبالتالي لاغرو,ان كانت الحروف الأبجدية منهكة,واللغة منهكة,والبرامج منهكة,والحضور لهذا وذاك منهك,والقبول عليه منهك,وان دار الدولاب المسرح السياسي ,واعاد الممثل الأول الى نفس الدور الأول فلا غرو,ولاتندهش,واذا لم يصفق الجمهور,فهي بداية ادانة ,بل,خيانة,خيانة عظمى ,ان لم تكن قد تحولت الى مؤامرة,مؤامرة بالطبع اجنبية حتى تكون مصداقياتها مؤسسة ,التاسيس على الكذب,كما ان الأتفاق تم على هذا لأساس ووفق هذا المبدء.كل شيئ يتم في الظل حتى صرنا نشك في امرنا:هل نحن (نحن) ام ظل....,هل نحن نعمل اوظل...,هل نحن نملك مصيرا اوظل..., هل نحن لنا اوطانا ام ظل...,هل نحن نملك مشاريع ورؤية بعيدة الأستراتيجية ام ظل...,هل نحن يحكمنا الرجل الفلاني ام ظل...,هل صورهم التي تطلع علينا يومي بالتلفزيون...يدشنون....يطعمون من جوع....ويغنون من فقر...,ويسكنون المتشردون ....,ويكفلون اليتيم....,ويحجون الناس لمن لايستطيعون...,يقدمون صكوك الغفران لمن شاء ورضي عنهم...,ام هم بمجرد ظل ...؟!حتى صار في اوطاننا للظل ظلا ناهيك على ان  له ظليلا يستطاب به,حتى اذا ما وقع الرأس في الفأس وجدت كل ظل يفر من اخيه وزوجه وولده ومن ولاه ومن اوصله الى هجير لايعرف له نصبا اووطنا,ورفعت المسؤولية ضد مجهول الى غاية استتباب الأمن,وتنزل على الخليقة المن والسلوى من ريع كان ريعا وسيظل ريعا الى يوم يبعثون.ومابني على ريع سيبقى ريعا تدره الرياح ان مسه تغيير ,سواء على مستوى البشر او الجغرافيا او الجيولوجيا.

لايوجد حدث في الوطن العربي,بل,توجد اسباب سجلت ضد مجهول,سواء في الفرح او القرح,حتى اذا مامات السبب بطل العجب,ولذلك عندما ينادي الشعب مسؤوليه يناديهم تحت راية وولاء وتبجيل ضمير جمعي غائب (هم) او اصحاب الفوق (فوق),وبين الصحاب( الفوق) والضمير (هم),ضاع المواطن يبحث عن نفسه يشكل نفسه باستمرار,في دوامة تسمى الحكامة العربية التي لم تعد تفهم على اساس انها ثقافة وحضارة,لاتقبل الدوام اوتورث,او يعبد فيها الشخص الواحد الى درجة تحسبه خالد فيها خالد ..خالد.فعلا يظهر واحد بالنسبة للجمع لكنه جمع بالنسبة للفرد,فهو يتشكل حسب القالب الذي اعد له سلفا,مادامت الوضاع كما هي سوف يبقى الحاكم العربي كما هو,حتى ان تغير الكون باجمعه لايتغير.

اذن ارفع رأسك يااخي او ارفع رأسك يابا,هي دعوة الى رفع الىرفع الهمم,والى النهضة واللرقي ربما عن حسن نية,لكن اليوم ما جدوى رفع الرأس,اذا كانت الوجاع كل العالم العربي هي في الرأس.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق