]]>
خواطر :
مولاي أني ببابك ـ القلب يعشق كل جميل...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حوار وفق معادلات فلسفية

بواسطة: تاجموعتي نورالدين  |  بتاريخ: 2012-04-11 ، الوقت: 11:58:05
  • تقييم المقالة:

 

                  

 

 

   

 

                                      حوار وفق معادلات فلسفية

 

 

ديكارت أخذ الكلمة قائلا : أنا أفكرْ ، إذاً أنا موجودْ .

 

كانط مجيباً : أنا موجودْ ، قد أفكرْ ببساطة ، لكن أستطيعْ أن أؤوّل بامتيازْ.

 

جون لوك معقباً :لا هذا ولا ذاك، الوجود واقعْ ، والفكرُ واردْ والمنطق عاجزْ.

 

هيجل غير راضٍ : الحقيقة  مجرد صندوق أسودْ في جوْفِ التاريخ .

 

هوبس مؤيداً : حتى التاريخ مجرد كواليسْ ،والفكر يبحث عبثاً عن نقطة نظامْ.

 

ابن رشد مبتسماً : الفكرُ فطرة ، والتأويلُ خِبرة ، والتاريخ عبرة .

 

ماركس غاضباً : التاريخ صناعة، والفكرُ بضاعة ، والتأويل براعة .

 

السهروردي مشدّداً : التاريخ جاثمْ ، والفكر قائمْ ، والتأويل عاصمْ .

                           

سقراط متكئاً : التاريخُ نهرٌ يجري،والفكرُ رواسبُه، أما التأويلُ فغِِرْبَاله.

 

أرسطو متهكّماً :التاريخُ يتقادمْ والفكرُ يتجدَّدْ أما التأويلُ فيتجرَّدْ .

 

ابن طفيل مُنبِّهاً :التاريخ وعاءْ ، والفكرُ أداة، أمّا التأويل فولاءْ .

 

المعتزلة : التاريخُ صيرورة ، والفكرُ ركيزة، أمّا التأويلُ فضرورة.

 

الأشاعرة في غضب :التاريخ كتابْ ، والفكر حروفه والتأويل فهرسته.

 

ألبير كامو متعجرفاً: التاريخ ساحة، والفكر فسحة، أما التأويل فخدعة .

                                         

 

للحوار بقية .... مع تاج نورالدين .

  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • نشوان الجريسي | 2012-04-11

    الاستاذ تاج نور الدبن المحترم:

    ليس كل من يفكر هو موجود.بل كل من يحس هو موجود وفرق بين الاحساس والتفكير,وليس بالضرورة من لا يفكر انخ غير موجود.

    اما الحقيقة فهي ليس صندوقا اسودا كما ذكر هيجل,لانها ماثلة للعيان ,والسواد من ات من اغماض العينين وليس من واقع الحقيقة,ولكن قد يدرك الانسان الحقيقة مباشرة من خلال الاحساس بها كادراك ذاته,وقد يدركها من خلال ادرارك اثرها وليس ذاتها كادراكه وجود الروح ووجود الله.

    كما ان التاريخ هو التفسير الواقعي للحياة,وهو انعكاس للتفكير بل صورته الواقعية,وهو كاخراج الرسام لصورة في مخيلته على الورق,ففي التاريخ الحياة هي ورق صورة الفكر وفرشاتها السلطة,والامم الحية والمنتصر دائما هو من يكتب التاريخ.

    فالاحساس هو اساس الفكر,والانساس نتيجة احساسه بالحياة ترد الى ذهنه مجموعة اسئلة ملحة تطلب الجواب وهي من انا ولماذا جئت وكيف والى اين اذهب ومن هنا يبدا الفكر.

     

    نشوان الجريسي 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق