]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أمي وكأس العالم

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-04-09 ، الوقت: 08:08:57
  • تقييم المقالة:

يظهر بان امي لايغيب عنها من امور الدنيا والدين,رغم انها بلغت من العمر عتيا.تراهن من حولها,وقد احترقن في لهيب حديثها الدافئ ,تحدثهن تارة عما مضى,وتارة اخرى تغني لهم,تحفظ امي اشعار والدها ومن تحب من اشعار الأولين,شرب الظمآن للماء,ممازادها بريقا على من هن في سنها ,وحتى من يصغرن منها سنينا كثيرة,امي تتحدث عن سر جمالها حتى الأن ,بقولها بالوراثة هي جميلة ,ورثته كابرة عن كابر,جدة عن جدة عن ام...,وايضا اشعارها وغنائها,كلماتها تنساب في المسامع ,انسياب اللحن بالمزمار,حتى الرجال تحفظ اشعارها.اللعبة عند امي معلومة سلفا,والكأس تعطيه عدة تأولات بالسليقة تميز كاس الماء عن كأس المحب المتيم الولهان,عن كأس صاحب السياسة الفارغ  والنصف المملوء والنصف نصف,وصولا الى كأس العالم,بالفطرة ايضا تعرف الفرق المتحصلة على كأس العالم من سنين خلت ,وحتى عندما يخطئ المعلق الرياضي ,ترى امي تصحح له الخطأ,وعندما يتدارك,تشكره,وترى بان الخطأ اصيل في هذه الحياة,ويكمله  الأنسان بجماله في مأكله وشرابه وملبسه,وفي جلسة حميمية وفي جو اسري تنافسي ,يشتد التنافس ,وكانت امي خير ام غنت وليدها وحيدها بأغنية زواجه تصف فيه شريكة حياته قائلة:

كأس العالم غالية وداها العقيد,لايفرقني فيه دلالي,لكن جرت العادة النسوة وابنائهن لايرددون الا الطرف الأخر:

العقيد مشى لتوات وين خبره تبات

عياني بالشوفات عليه...ماقادة

اتساءل انا بدوري لماذا في اعراسهم وافراحهم لايغنون الأغنية الأولى

كأس العالم ,كأس امي (...),واذا كان الناس فيما تعشق مذاهب ,فكلنا احببنا كأس امي العالمي الأنساني البشري البوحديدي الغنامي,الذي لانرض عنه بديلا,شكرا امي  ومااعطيتينه لي ولزوجتي التي هزت يوما عرش قبيلة بجمالها,واغلقت واتممت اللعبة,بكأس العالم,كأس امي,شكرا امي ايتها الجميله,يا اجمل مني من زوجي ومن وطني,ومنك بالوراثة كما تقولين,صرنا اجمل.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق