]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التدين أن يكون ظاهرك مرآة باطنك و قولك مصداق قلبك و سلوكك دليل سرك و تصرفاتك مطابقة لعقيدتك.

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-04-08 ، الوقت: 08:17:09
  • تقييم المقالة:

رسائل في الصّميم 

 

 

 

بقلمي / 2012/04/08

 

 

 

 

التدين أن يكون ظاهرك مرآة باطنك و قولك مصداق قلبك و سلوكك دليل سرك و تصرفاتك مطابقة لعقيدتك.

 

 

                    لماذا ننزع للفصل دوما بين المظهر الخارجي و الباطن أو السريرة أليس من الدين الستر الخارجي و الجمال و البهاء و الوقار .؟؟ أنتكرك من يريد تنفيرنا من جمال و وقار ربّاني إختاره الله لنا بمجرّد أن نافق البعض فيه؟؟ أليس كان أجدر أن نبين أن الله جعل من الدين رحمة ظاهرة و باطنة و أن الله توعد المنافقين الذين ظاهرهم الرحمة و باطنهم العذاب...لباسهم التقوى و قلوبهم قلوب الذئاب؟؟؟ أن يساء توظيف الستر أو الوقار ليس بالضرورة أن نلقي كل من بظهر بهما في سلة النفاق و الضلال. بسم الله الرحمان الرحيم "يَا بَنِي آَدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآَتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ (27)" سورة الأعراف. صدق الله العظيم .

 

 

 

أ. جمال السّوسي / رسائل في الصّميم / 2012

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق