]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ترشيح سليمان .. كش ملك للإخوان

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-04-07 ، الوقت: 01:19:17
  • تقييم المقالة:

 

انسحاب الشاطر من سباق الرئاسة ... هل  ستتخذ الجماعة الإسلامية هذا القرار ؟!

ليس توقعا سياسيا نتيجة للضغط الشعبي الذي قابل به المجتمع وحالة السخط على قرار الترشيح ولكن نتيجة لاستكمال الاتفاق المبرم والمعتاد بين الإخوان  وبين كل سلطة حقيقية قائمة ( الممثلة الآن في المجلس العسكري ) وليست في الإخوان حتى ولو قبلوا بمجلس الشعب الموجود في كف الشرعية الدستورية ، وهي الورقة الأولى التي سيرمي بها عمر سليمان ليقضي على مكاسب الإخوان وبالتالي يكون المجلس قد نجح في إقصاء الشعب بالإخوان وإقصاء الإخوان بالشرعية الدستورية ، وإقصاء عمر سليمان بالذوبان السياسي في انتمائه الأساسي وإن استطاع تغيير جلده السياسي لصالح المحافظة على موقعه كرئيس  – حيث أن له شخصية قوية تستعصي على القياد – يمكن وقتها اختيار أسلوب ما ولو بإقصائه بالعودة للشعب الذي يسهل تحريك مائه الراكد بها يسهل إتمامالعودة للحكم العسكري بعد تصفية الجميع وسحب القوة المتفجرة في الشعب المصري إلى نقطة الصفر ... بحيث يمكننا القول بأن الكتاب المفتوح الذي يقرأ منه المجلس العسكري في كيفية إدارة الأزمات وعودة السلطة - التي لن يقبلوا بغيرها - ولكن بضمان تصفية معنى الثورة وتصفية كل الشوائب التي علقت بهذا الشعب نتيجة لهذه الثورة التي ما كان يجب أن تقوم ( من وجهة نظرهم ) إلا للخروج من مأزق تسليم السلطة لجمال مبارك ، ولكن أن تهدأ هكذا دون تصفية لروحها ، هذا لا يضمن لهم البقاء ... لذا فالتحركات كلها تدور في هذا الفلك .

لنعود الآن للإخوان ونعاود السؤال : هل ستتخذ الجماعة الإسلامية قرار انسحاب الشاطر ليؤكدوا بذلك فشلهم السياسي المعهود وليعودوا إلى مواقعهم الطبيعية المعتادة كلعبة في يد السلطان القائم أيا كان ؟

 هل يعلن الإخوان شهادة وفاة مرحلتهم هذه المرة بلا رجعة إلى الحياة السياسية في انتظار تغيير جلدهم كحرباء للعودة للحياة السياسية ، بالصورة  الطبيعية التي يشهد عليها تاريخهم - هذا التاريخ - الذي مازالوا يصدقون أنفسهم أنهم صانعوه ، مع أنهم ينزلقون كعادتهم في أول منزلق يضعه العسكر أمامهم ؟! 

هل يعلنون الاستسلام وانسحاب الشاطر أم سيفهمون قواعد اللعبة ، ويعلنوا لمرة واحدة على الأقل أنهم تدربوا كثيرا واستعدوا جيدا للعب واستوعبوا القواعد الأساسية للعبة ، وأنهم في سبيلهم لنضج سياسي غائب عنهم -  باتباعهم لعنة خلط أوراق الدين بالسياسة الممزوجة بتخليهم عن أهم مبدأ ديني لمن يدخل معترك السياسة باسم الدين ألا وهو الوفاء بالعهد - حتى يظل لهم مصداقية لدى مؤيديهم على الأقل ؟!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق