]]>
خواطر :
شُوهدت البهائم على أبواب مملكة الذئابُ وهي تتنصتُ ... البهائم للذئابُ وهي تتساءل...أهو يوم دفع الحساب أم صراع غنائمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لو لم يرشح نفسه ... لانتحرت اعترافا بغبائي السياسي

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-04-06 ، الوقت: 15:41:18
  • تقييم المقالة:

لمن لا يفهم السياسة ... يبدو أنها هي :

أن تتفوه بعدم الشعور بأدنى مسئولية بتعبيرات لا تعيها ... نكتشف نحن السذج أنك بها صادقا مع نفسك ، ومحترما لنفسك ؛ ثم تستجد في نفسك رغبة أخرى فتجد في نفسك القدرة على إطلاق مفردات أخرى لها نفس قوة العبارات السابقة وتختلف معها في الإتجاه ، وتنتظر أن يصفق لك البلهاء  على موقفيك .

لك الله يا مصر .....

كل طامع في معاش رئيس الجمهورية ورغبته في الموت بعد عدة ساعات - ليس يهم أكثر من ذلك - فائزا بلقب رئيسا لك أو على الأقل مرشحا لرئاستك .

وكأن لسان حاله يقول :

ليس يهم عندي المبدأ ليس يهم عندي ماذا قد أضيف ، ليس يهم كم الأمراض النفسية التي ستصيب الملايين نتيجة للشعور بالضغط العصبي والقهر ، ليس يهم أنني أدرك أن الفشل كان حليفي وحليف شركائي ، ليس يهم رأي الملايين في رغبتي في الترشح ، ليس يهم سوى الموت على فراش رئاسة الجمهورية . ذيلا لمجموعة عجائز يخشون على الرقاب ، ليس يهم . معتليا كرسيا على أجساد شهداء ماتوا لأنني كنت مع خائنيهم ، مع ظالميهم ، فاشلا مع الفاشلين . متسترا مع المتسترين ليس يهم ... مات من مات فالشعوب لم تخلق إلا لتموت لأجلنا نحن ، يموتون قهرا لأننا نحكمهم ويموتون رغبة في إقصائنا ويموتون قهرا لأننا نعود ثانية على أجساد موتاهم ، ويموتون ثانية لأننا ملكنا الزمام .... ليس يهم 

" إنا لله وإنا إليه راجعون "


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق