]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عندما يأتي المساء 8كلمة شرف .. وأخلاق ثورة مقال :محمد سراج

بواسطة: محمد سراج  |  بتاريخ: 2012-04-02 ، الوقت: 23:13:00
  • تقييم المقالة:

عندما يأتي المساء كلمة شرف .. وأخلاق ثورة 8 مقال :محمد سراج من محمد سراج في 23 سبتمبر، 2011‏ في 01:48 صباحاً‏ ·‏

عندما يأتي المساء كلمة شرف .. وأخلاق ثورة

محمد سراج mohamed-alserag@yahoo.com

الخميس 22 سبتمبر 2011

 

 

تعهد الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء باعادة هيكلة وتعديل أجور العاملين بالدولة ووضع حد أقصي وأدني للأجور بشكل عادل يهدف لتقليل الفوارق وتضييق الفجوة بما يتلاءم مع الارتفاع المتزايد للأسعار.

وجاءت كلمة شرف وتعهده لتضاف الي ثمار الثورة وتوثق العلاقة بين الحكومة والشعب وتوطدها.. شعور الحكومة بالفقراء والعدالة الاجتماعية ليس بغريب الي جانب ما يتردد عن تواضع رئيس الوزراء المصري الذي أعاد بائع عربة الفول الكائنة بجوار منزله والذي هرب فور تعيين شرف وزيرا للنقل خشية مطاردة حرس الوزير له.. هو نفسه شرف الذي أحضر الحذاء للسيدة البسيطة  من فلاحي مركز بدر بالنوبارية عندما خلعته علي باب مكتبه في مجلس الوزراء وقال لها "ياست راوية البسي حذاءك" وتوقف بسيارته في ميدان التحرير ليحيي ضباط الشرطة من رجال المرور المتواجدين في الميدان تأكيدا علي أهمية دور الشرطة في تحقيق أمن الوطن وخدمة الشعب.

يضاف لأخلاق الثورة أيضا ما ذكرته جريدة المساء في ابريل الماضي ان د.عصام شرف تناول وأسرته ساندويتشات الفول والطعمية في أحد المطاعم الشعبية ووسط المواطنين الذين التقطوا الصور الفوتوغرافية مع رئيس الوزراء وأسرته بالمحمول وأكد أمام المواطنين ان الحكومة مع الشعب وليست مثل الحكومة السابقة متعالية وتعيش في جزر منعزلة عن الشعب.

الآن لابد أن ننتبه.. شعب بدون رئيس ولا مجالس نيابية "شعب وشوري" ولا محليات. ومستشفيات بلا أطباء. ومدارس بدون معلمين. واضرابات هنا ومظاهرات هناك واعتصامات في كل قطاعات الدولة. والأدهي والأمر نطالب بزيادة الأجور.. كيف؟ والأخطر الفراغ الأمني والانفلات الأخلاقي والبلطجة.. نعم مع الشعب لزيادة الأجور ولكن أيضا مع ثبات الأسعار والعمل والانتاج. ونحن ضد المدرسين في "عام دراسي بلا معلم" ولكن مع تحسين وضع المعلم لأنه ليس كل المدرسين يعطون الدروس الخصوصية هي نسبة بسيطة أضرت بسمعة الكل.. ولسنا مع اعتصامات الأطباء. ولكن مع توفير الامكانيات لهم راحة لنا ولمرضانا.. فمهلا علي القائمين بأحوال البلاد واعطائهم الفرصة والوقت حتي يتمكنوا من اعطاء كل ذي حق حقه وتدبر الأمور ووضعها في نصابها.. وبعد ذلك تتم المحاسبة.

 

When evening comes word of honor .. The ethics of revolution 

Mohammad Siraj mohamed-alserag@yahoo.com 

Thursday, September 22, 2011 

Dr. Essam Sharaf pledged to the Prime Minister to restructure and adjust wages of state employees and the development of a maximum and the minimum wage in a fair aims to reduce inequalities and narrow the gap in line with rising prices. 

Came word of honor and pledge to be added to the fruits of the revolution and documenting the relationship between the government and the people and consolidate .. Sense of government for the poor and social justice is no stranger to the reports about the humility of Egyptian Prime Minister, who returned the peanut vendor cart located next to his house and who fled immediately after the appointment of honor and fear of Minister of Transport Minister guards chasing him .. Is the same honor that brought the shoe for a woman of simple peasants Center Badr NUBAREYA when he takes off on his door in the cabinet and said to her, "despaired narrator Wear your shoes" and stopped his car in Tahrir Square to greet the police officers from the traffic police who are in the field confirmation of the importance of the role of police in the investigation homeland security and serve the people. 

In addition to the ethics of the revolution also said newspaper evening last April that the d. Essam Sharaf eating and his family sandwiches beans and falafel at a restaurant popular among the public who took photographs with the Prime Minister and his family by mobile phone and assured the citizens that the government with the people and not like the previous government's arrogant and lives in isolated islands of the people. 

Now they must pay attention .. People without a president and representative councils, "the people and Shorey" and Sweeteners.Without doctors and hospitals. And schools without teachers.Strikes and demonstrations here and there and sit-ins in all sectors of the state. Even worse, and we call it a wage increase .. How?The most dangerous security vacuum and chaos and moral bullying .. Yes, with the people to increase wages, but also with price stability, employment and production. We are against teachers in the "school year without a teacher", but with improving the status of the teacher that not all teachers giving private lessons are a small percentage damaged the reputation of everyone .. We are not sit-ins with the doctors. But with the potential to provide them with comfort for us and our patients .. Vmhla based on the conditions of the country and give them the opportunity and time to be able to give everyone his due, and management and put things in perspective .. After that is accounted for.


 

أعجبنيإلغاء إعجابي· ·إلغاء متابعة المنشورمتابعة المنشور· المشاركة · حذف


المساء 22 سبتمبر 2011 يوم الخميس

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق