]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من رصيد احلامي

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-03-31 ، الوقت: 06:19:29
  • تقييم المقالة:

حلم يلازمني في الليل وفي النهار أنام وأنا معه وأفيق وانا أفكر فيه....حلم بنت صغيرة سوف تكبر وتزرع أحلامها في عقول الناس أجمعين....هو ليس حلم ولا يشبه شىء هو بذرة غرست في قلبي ونمت وصارت شجرة وارفة الأغصان عليها عصافير وفيها أوراق وثمر ولكنها باسقة عاليه لا يطالها الكثيرين من يستطيع ان يقطف ثمارها وان يقعد في ظلها وان يتفيأ تحتها وان ينعم بتغريدات عصافيرها.هو من يصل الى مستواه الراقي..

هذا هو الحلم الكبير نشر الفرح في كل أرجاء الكرة الأرضية ...والحب العظيم في قلوب البشر اجمعين....

حب وفرح حلمي منذ الصغر ولكن تبقى التفاصيل  والتقنيات في الجواب عن السؤال كيف سأحكي للناس الحلم وكيف ساوصل لهم ما أراه وما أحس به وكيف أنني لمستهما وامسكتهما بيدي وبروحي وقلبي ووجداني ....

هو الفرح هو الحب الاول من عرين الاحزان انتشلته والثاني من براثن الكراهية أخذته .....وفي كلتا يداي يميني تقبض على الفرح وشمالي على الحب وأركض بهما لا بل أحلق وأجاور النجوم في الليل وأحضن الشمس في النهار....

وانثرهما فوق الأرض وكل من يفتح لهما ولو نافذة يدخلان اليه ويصبح مثلي تماما" ويصاب بالحلم وهكذا حتى نصبح جميعا"ونمسي ومعنا الحب والفرح


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2012-03-31

    غاليتي لطيفة ..

    تلك احلامك البريئة ..ما أراه روعة الروح النقية

    والنفس الهنية الرضية التي وهبها الله لك

    كم نتمنى يا غالية وكم نرجو ..لو انها تتحقق

    عالم  من محبة ..من ألفة يحيل الظلمة لنور ..لالوان من شتى الجماليات

    لك قلب مليء بالطهر ..مفعمم بالسلام والرحمة

    لك يا غاليه محبتي والزهر بملىء الكون

    طيف بحب

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق