]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الثمانية وردات

بواسطة: اروى  |  بتاريخ: 2011-06-15 ، الوقت: 22:44:01
  • تقييم المقالة:

 
ثمانية وردات اعجبتني فزينت بها حياتي.

الوردة الأولى

أني نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد يحب محبوبا
فإذا ذهب إلــــى القبر فارقه محبوبة
فجعلت الحسنات محبوبـــــى
فإذا دخلت القبر دخلت معي

الوردة الثانية

أني نظرت إلى قول الله تعالـــــــــى:
" وأما من خـــــــــاف مقام ربه
ونهى النفس عن الهــــــــوى
فإن الجنة هــــــــي المأوى"
فأجهدت نفسي في دفع الهــوى
حتى استقرت علــى طاعة الله

الوردة الثالثة


أني نظرت إلى هذا الخلق فرأيت
أن كل من معه شيء له قيمة حفظه
حتى لا يضيع فنظرت إلى قول الله تعالى:
" ما عندكـــم ينفد وما عند الله باق "
فكلما وقع في يدي شيء ذو قيمة
وجهته لله ليحفظه عنده.


الوردة الرابعة


أني نظرت إلى الخلق فرأيت
كل يتباهى بماله أو حسبه أو نسبه
ثم نظرت إلى قول الله تعالـــــى:
" إن أكرمكم عند الله أتقاكــــــــم "
فعملت في التقوى حتى أكون عند الله كريما.


الوردة الخامسة


أني نظرت في الخلق وهم يطعن بعضهم في بعض
ويلعن بعضهم بعضا وأصـــل هذا كله الحسد
ثم نظرت إلى قـــــــول الله عز وجل:
" نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا "فتركت الحســــد واجتنبت الناس
وعلمت أن القسمة من عند الله
فتركت الحسد عنـــى


الوردة السادسة


أني نظرت إلى الخلق يعادى بعضهم بعضا
ويبغي بعضهم على بعض ويقاتل بعضهم بعضا
ونظرت إلى قول الله عز وجـــــــل:
"إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عــدوا "
فتركت عداوة الخلــــــــق
وتفرغت لعداوة الشيطان وحده.


الوردة السابعة


أني نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد منهم
يكابد نفسه ويذلها فــــى طلب الـرزق
حتى أنه قد يدخل فيما لا يحـــــــل له
ونظرت إلى قـــــــــول الله عز وجل:
" وما من دابة في الأرض إلا علــى الله رزقها "
فعلمت أنــــــى واحد من هذه الدواب
فاشتغلت بما لله على وتركت ما لى عنده.


الوردة الثامنة


أني نظرت إلى الخلق فرأيت
كل مخلوق منهم متوكل على مخلوق مثله،
هذا على ماله وهذا على ضيعته وهذا على صحته
وهذا علـــــــى مركــــــــزه.
ونظرت إلى قول الله تعالــــــــى:
" ومن يتوكل علـــى الله فهو حسبه "
فتركت التوكل علــــــى الخلق
واجتهدت في التوكل علــى الله.


اللــــــــهم أعصمنا بحفظــــــــــــك
وثبتنــــــــا على أمــــــــرك..يـــــــــــآآآآرب


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • ناديه المرزوقي | 2011-06-16
    جزاك الله خيرا، و اروع وردات تقدم لي في حياتي ، هي ورود الأذكار بالله و منهج عباده الصالحين في الحياة بكل بساطة و جمال، شكرا لك اخي الصالح ، نهجا و مدادا من روح ، اللهم امين امين امين لنا و لك
  • طيف امرأه | 2011-06-16
    وانت اختاه ,, وردة تاسعه بحفظه ورعايته تزهري.
    كل حرف كتب هنا بمداد سحري فاتن راقية غاليتي واتابعك باهتمام.
    سلمت بحب
    طيف بتقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق