]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الجنة والنار

بواسطة: سحر  |  بتاريخ: 2012-03-27 ، الوقت: 15:39:35
  • تقييم المقالة:

قلت أحاور قلبي :
- ما معنى الجنة يا قلبي ؟
- قال : تجول في نفسك حتى تصل إلى الإنسان
وتجول في الإنسان إلى أن تصل إلى وطنك
وتجول في وطنك حتى تصل إلى الله
-قلت : وما معنى النار ؟
قال : خواء الأشياء من المعنى
أن تصبح شيئاً كالأ شياء
يشرى ويباع
أن تنصاع إلى ما لا يدخلك إلى ذاتك
أن تسكنك الأشياء الباردة الإيقاع


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق