]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بكيتك أمي

بواسطة: fatma el sharkawy  |  بتاريخ: 2012-03-26 ، الوقت: 09:30:00
  • تقييم المقالة:

بكيتكِ أمي تحت صقيع المطر

لشوقي لحضنك الدافئ

أماه فاض الكيلُ بي

ولا أجدُ سواكِ ملاذً

أشتقتُ لنظرة ثناء في عينيك

ونظرة عتابِ بين جفونك

أشتقتُ ليديك تدفعني في حضنك بقوة

تتلمس جسدي الضعيف وتكسبه قوة حنانك

أشتقتُ  لصفعة يدكِ عندما أخطأ

ودموع  عينيك بعد العقابِ

وخوفك عليً من عيون البشر

وفرحك أذا آتي  من يدق على بابك ليطلب منك يدي

أشتقتُ  لوصايا دربك عن الشموخ والكرامة وغزة النفس

إرادتي  سلبت مني بعد رحيك

فأنتي البوق الذي كان يناديها

أماه اشعر بالوحشة  بدونك

أريد ان نتقابل في مكان ما

لدىَ الكثير كي أقوله

ولا أدري هل يوجد لديك الكثير كي تقولية لي

أماه أريد أن تثبتيني على دربي

وترشيدني لعزيمتي

أماه بدأ اليأس يقتحم حياتي

وانتِ الفارس الذي أنتظره ليحطمة

أماه أريدك أن تأتي ومعك طفولتي وبرأتي وزكرياتي معك

ولا تنسي أماه أن تحضري عروستي معك

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق