]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يومياتى مع القرد ميمون

بواسطة: ياسر شرف  |  بتاريخ: 2012-03-26 ، الوقت: 09:02:35
  • تقييم المقالة:
الغاء الحج

اقابله واحاوره اساله فيجيبنى فهو اللذى يريحنى ويستفزنى فى نفس الوقت فان كان هو قرد ولكن عقله اكبر بكثير فاحيانا اتخيل انه فيلسوف كبير واحيانا اتخيل انه حمار كبير فعلى اية حال فهو رئة اتنفس من خلاله واتحاور معه فذكاءه على قدر غباءه وهذا هو حال الانسان والحيوان.

- قال لى ميمون ذات يوم:

 لا تطمح بك الظنون وتظن انى مجنون فقد قاموا بالغاء الحج على الفقراء والطبقة المتوسطة وذلك لتخفيف العبء عليهم .

- قلت له انت مجنون كيف تعبث وتقول هذا , ان ذلك فرض الهى وليس من صنع البشر خسئت ايها القرد المجنون.

- قال شارحا : افهم يا صديقى انت انسان تعقل ولست قرد فكيف يتأتى لموظف يتقاضى 500 جنيه والاسعار تتزايد كل يوم وعنده طفلان فقط ليعيش لدفع الاجرة والمواصلات بدون اكل فالصوم اصح ثم يوفر خمسون الف جنيه ليحج فهذا من المستحيل ودرب من الخيال ولكن الحكومة اوجدت البديل المناسب حتى توفر لكافة القطاعات الحج الاقتصادى.

- تعجبت وقلت له وماهو؟.

- قال لى : الحلم .

- قلت له كيف ؟.

- قال لى : لقد قررت الحكومة ان تسمح فى العام الواحد بما يعادل نسبة الحج الحقيقى من احلام.

- قلت كيف؟.

- قال بعمل قرعة للاحلام , ومن يقع عليه الاختيار من حقه ان يحلم هذا العام بانه يحج وبذلك تخفف العبء عن كاهل المواطنين وتوفر الوقود وازمات العبارات والطيران والبر وتحمى الحجاج من استغلال شركات السياحة وتوفر العناء على كبار السن والمعوقين والمرضى وتحقق احلامهم على شرط ان يكون الحلم كل 5 سنوات وليس قبل ذلك لاعطاء فرصة للاخرين فى الحلم.

كما ان ذلك يدخل فى نطاق الامن القومى للبلاد.

-قلت له : وكيف تكون الاحلام حلا للامن القومى للبلاد؟.

- قال لى : ان هذه الاحلام سوف تكون تحت اشراف الحكومة ومن ثم لايجوز تحت اى ظرف الدعوة على الحكومة لان ذلك يمس الامن القومى  فقد تتحقق بعض هذه الاحلام المناهضة للحكومة وان حدث لاى حالم الدعوة على الحكومة ولو فى السر فمن حقها ان تحجز على حلمه وتعتقله بتهمة تهديد الامن العام وتكدير صفو الحالمين .

- قلت له هذا هراء وابتذال لا يجب ان تتحدث هكذا .

- قال لى : بل اكثر من ذلك سوف يخصخصون الحج ويمررونه باغلبية مطلقة فى مجلس الشعب فى فرح وسرور ومن يحج يدفع ومن يحلم ايضا سوف يدفع ايضا ضريبة احلام حجية .

- قلت له سامحك الله الا يكفينا ما نحن فيه .

ان الحكومة لم تمس سعر الفول السودانى واللب الايكفيك هذا؟!.

 كم انت ملعون يا ميمون لتذهب الى الجحيم واتركنى اعيش بلا هموم .

الاسم : ياسر محمد شرف

المهنة :محرر مترجم بالاذاعة والتلفزيون – جمهورية مصر العربية

المحمول :0105285578-002

ايميل :ysharaf37@gmail.com

  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق