]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ماذا وراء تحذير ضاحي خلفان من الإخوان المسلمين ؟

بواسطة: نورالدين عفان  |  بتاريخ: 2012-03-25 ، الوقت: 11:00:43
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

 

 

 

 

ظهرقائد شرطة دبي في أكثر من مناسبة يحذر فيها من مخطط إخواني للسيطرة على الحكم في دول الخليج العربي .موضحا أن المخطط يبدأ من دولة الكويت العام المقبل لينتهي بالسيطرة الكاملة على كل الدول الخليجية بنهاية العام 2016 وقال أن معلوماته هذه إستقاها من مخابرات غربية .ويعتبر ضاحي خلفان قائد شرطة دبي أشهر شخصية أمنية في دول الخليج العربي وقد إكتسب شهرته من كشف خيوط عملية إغتيال القيادي في حركة حماس محمود المبحوح في فندق بدبي .من طرف مجموعة عملاء للموساد الإسرائيلي .ولكن اللافت للإنتباه في تصريحات ضاحي خلفان أنه يغرد خارج السرب إذا ماعلمنا أن دول الخليج العربي بما فيها الإمارات قد عملت بشكل فعال على المشاركة في الإطاحة بالأنظمة العربية المنهارة .وقد أعقب  سقوط هذه الأنظمة إعتلاء الحركات الإسلامية الإخوانية الحكم .ففي تونس فازت حركة النهضة الاسلامية وفي مصر فاز الإخوان بأغلبية مقاعد مجلس الشعب وفي ليبيا يسيطر الفكر الإخواني على المجلس الإنتقالي .أما في سوريا فإن الإخوان يشاركون بشكل واسع في العمل على الإطاحة بنظام الأسد عسكريا ...فماذا وراء هذه التصريحات لقائد شرطة دبي التي إتهم فيها الإخوان بالعمالة للأمريكا .فالأمر يبدو غير واضح تماما .لأن تصريحاته لاتتوافق والخط العام للسياسة الخليجية المساندة للحركات الإخوانية .فهل هو يريد التنبيه لمخاطر الإخوان أم أنه يدلي برأيه الشخصي ولا يمثل أي جهة حكومية ؟ كما قال هو بنفسه .لكن ذلك يبدو مستبعدا جدا لأن في وطننا العربي كل من يعمل مع النظام يجب أن يتقيد بتعليماته حرفيا .قد تكون دول الخليج شعرت بخطر إقتراب الربيع العربي نحو بلدانها وأن شعوبها لا تنعم بالديمقراطية والإستقرار الذي تشهده هذه الدول ناتج عن عوامل رئيسية هي القبضة الأمنية بمساعدة الغرب وقمع أي صوت يغرد خارج إطار الأسر الحاكمة .كما وأن الوفرة المالية الناتجة عن عائدات النفط مع قلة عدد سكان الخليج بإستثناء المملكة السعودية يضاف لها عدم إمتلاك الشعوب الخليجية للخبرة في مجال الإحتجاج والنظال السياسي.نظرا لتغلب طابع وروح البداوة على هذه المجتمعات .ويبدو ان الغرب عموما وأمريكا بالذات قد بدات تشعر بنفاذ رصيد هذه الأنظمة الملكية في خدمة أجندتها ومصالحها .نظرا لتغير كثير من المعطيات أهمها إزدياد الوعي لدى شباب الخليج ومدى تأثره بالربيع العربي .وشعوره بأنه مهمش وأن من حقه المشاركة الفعالة في تسيير شؤون دولته .وأمريكا تعمل بقاعدة لا صداقة دائمة ولاعدواة دائمة إنما هناك مصالح دائمة .ويبدو أن مصلحة امريكا لم تعد في الأسر الخليجية الحاكمة خصوصا وأنه لا إرتباط وثيق بين هذه الشعوب وحكامها .يلزم دول الخليج حكاما من طينة الملك فيصل رحمه الله الذي نحي اليوم ذكرى إغتياله اليوم .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق