]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحبة الميتة يحييها الله

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-03-25 ، الوقت: 10:58:00
  • تقييم المقالة:

 

 

موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر "

 

علوم الحياة والإعجاز العلمي للقران الكريم 

 

  القرآن الكريم وعلم النبات

 

  الحبة الميتة يحييها الله 

 

          قال تعالى : [ إِنَّ اللَّهَ فَالِقُ الحَبِِّ وَالنَّوَى يُخْرِجُ الحَيَّ مِنَ المَيِّتِ وَمُخْرِجُ المَيِّتِ مِنَ الحَيِّ ذَلِكُمُ اللَّهُ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ ][ سورة الأنعام : 95] لهذه الآية معنى ظاهر وباطن .. وليس هناك من هو أقدر على فهم باطنها ممن أوتى ذخيرة علمية لها وزنها. فمعناها الظاهر أن الله تعالى هو الذي يهيمن بقدرته على مصير الحبة الجافة ، والنواة الساكنة ، فيهب كليهما الحياة ، وتنشق كل منهما عن جنين بعد سكون ، فنراها وقد ارتفع ساقها ، واتجه جذرها إلى الأرض باحثاً عن عناصر الغذاء . أما المعني الباطني : فإن للحبة نوى ، من داخل نوى ، من داخل نوى ، وأنه جميعاً ينفلق ، وفي فلقه تكمن فكرة الموت والحياة .. كما أن في الخلية فلقا أو انقساماً بعد فلق الكروموسومات ،ولكن السر لم ينته عند هذا الحد ؛ لأننا عندما ننظر إلى الكروموسوم من خلال عدسات الميكروسكوب الضوئي ، فإننا لا نرى إلا الظاهر ، أما الباطن فلا يزال غامضاً أشد الغموض . ويقرر العلم الحديث أن إخراج الحي من الميت يبدا من حبة يابسة ميتة لا حركة فيها أمام النظر ، ثم تنفلق منها الحياة عند غرسها في التربة وتعهدها بالرى .. ,لذا كان إخراج الحي من الميت .. أي النبات النامي من هذه الحبة المفلوقة اليابسة ، يحتاج إلى الفعل المضارع الذي يفيد التجدد والحركة المستقبلية تجاه الفعل ( يخرج ) . وفي ذلك مثل من تلك المعجزات العلمية التي تحتاج إلى دراسة عميقة .

 

***    

 

 

أ. جمال السّوسي / موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر " / 2012

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق