]]>
خواطر :
لا تلزم نفسك بأمر أو فعل لا تقدر عليه ، وكن واقعيا في أمور تخصك حتى يهنأ بالك   (إزدهار) . 

أسرار الأبل

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-03-25 ، الوقت: 10:18:54
  • تقييم المقالة:

 

 

موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر "

 

 

 

 

 

علوم الحياة والإعجاز العلمي للقران الكريم 

 

 

 

القرآن الكريم وعلم الحيوان

 

 

 

  أسرار الأبل     

 

 

         قال تعالى: [أَفَلاَ يَنظُرُونَ إِلَى الإِبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ ][سورة الغاشية : 17] تشير الأية أن علماء الفسيولوجيا في العصر الحديث قد تمكنوا من حل هذا اللغز .. فوجدوا - وهم للأسف من الغربيين - أن للجمل قدرة علىإنتاج الماء من الشحوم الموجودة في سنامه بطريقة كيميائية ، تعجز مصانع الأرض قاطبة عن مضاهاتها في كفاءتها وعظمتها ودقتها .. وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على عظمة الخالق الذي أبدع كل شيء خلقه .. صنع الله ومن أحسن من الله صنعاً . فمن المعروف لعلماء الفسيولوجيا والكيمياء أن أفضل مادة خام لإنتاج الماء وأسهلها منالا هي الشحوم ، والمواد الكربوهيدراتية. ويرجع السر في ذلك إلى أن هذه المواد لا ينتج عن احتراقها في الجسم أية مواد ثانوية ، بل كل ما ينتج عن الاحتراق هو الماء ، وغاز ثاني أكسيد الكربون ، الذي يتخلص منه الجسم في عملية التنفس ، بالإضافة إلى تولد كمية كبيرة من الطاقة يستغلها الجمل لمواصلة نشاطه الحيوي . ويقوم الجمل بتخزين الشحوم في أماكن مخصصة لهذا الغرض ، وهو لا يخزنها تحت الجلد كما هواحلال في الإنسان ؛ لأنه لو كان الأمر كذلك لهلك الجمل ومات بسبب السخونة الزا ئدة في جسم الجمل عن الإنسان .. ولكن الخالق العليم الذي أبدع في خلقه وصنعه لمخلوقاته ، شاء أن يخزن الجمل شحمه في سنامه فقط ، بحيث لا يترك شيئاً منه في أي مكان آخر من سطح جسمه ؛ ولذلك لا يعاني الجمل من الحر ، ولا يفقد جسمه كميات كبيرة من العرق نتيجة لذلك .. وبالتالي يحافظ على الماء الموجود في جسمه من الفقد بسبب العرق .      ***

 

 

 

 

 

    أ. جمال السّوسي / موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر " / 2012

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق