]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سرطان الماسونية في جسد الامة الاسلامية

بواسطة: طارق الشيخ علي  |  بتاريخ: 2012-03-24 ، الوقت: 12:17:00
  • تقييم المقالة:

ان ما يحدث بخطوات متسارعة من تغيرات سياسية ودولية ادت لوصول امتنا الاسلامية الى اسواء مراحل تاريخها ما كان ليحدث الى في ظل جهل امتنا الاسلامية بما تتعرض له من مؤامرات واشباع رغبات الجسد وشهواته بدلا من ان يكون هذا الجسد الوسيلة للارتقاء بلروح وتناسي الانسان المهمة التي وكله الله بها, ومن نقطة الضعف هذه في جسد الامة الاسلامية كانت نقطة انطلاقة للماسونية العالمية لتمر باقوى مرحلة في تاريخها سائرة نحو الهيمنة على العالم او ما يعرف بالنظام العالمي الجديد وهو ما صرح به الساسة الاميركيين من خلال السيطرة على مناطق النفط في العالم انتهاء بلعراق وليبيا , والسيطرة على المنابر الاعلامية التي اصبح الانسان بها اشبه بالرجل الالي فلايصدق الى ما يراه في القنوات الاخبارية التي غالبا ما تكون ذو اهاداف سياسية ...ما زالت الشعوب الاسلامية تعاني من الماسونية العالمية وهجمتها البربرية على امتنا الاسلامية بما يتمثل بالصهيونية العالمية واميركا وبريطانيا التي ادت لسقوط الملايين من الضحايا الابرياء في شتى بلاد المسلمين تلك الماسونية التي تولت دعم الصهيونية العالمية وفكرة ارض اسرائيل, تلك الماسونية التي ضمت ستة عشر رئيسا امريكيا ابتدا بنجامين فرانكلين وانتهاء بجورج بوش الذي كانت حكومته كانت  على علم مسبق بهجمات 11سبتمبر ولكنهم تغاضوا عن التصدي لها أو ساهموا بشكل فاعل في اضعاف الدفاع الأمريكي انهم يتصيدون الذرائع لغزو بلادنا وفرض هيمنتهم تعددت اشكال غزوهم لا اقصد بلضرورة الغزو العسكري لذا علينا ان نؤمن بنظرية المؤامرة ...ولكن المشكلة تكمن في ان معدل الالتحاق بالتعليم في الدول العربية لا يتجاوز 21.8 في المائة واقتصار معرفة الناس على ما يشاهدونه في المحطات الاعلامية وهذا الجهل هو الورقة الرابحة في ايدي الاعداء لذا لابد من معرفة ما يدور حولنا من حقائق لا بد لنا من البحث عن الحقيقة ,وان لم يحدث هذا فسنبقى الجسد الهزيل الذي تنهشه الذئاب من كل جانب وسنخدم الماسونية وافكارها الشيطانية بشكل مباشر او غير مباشر... ان الحقيقة مرة ولكن علينا ان نستعد لتقبلها .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق