]]>
خواطر :
سألت البهائم ذئبا دموعه تنهمرُ...ما أبكاك يا ذئب ، أهو العجز أم قلة الحال...في زمن كثرة الذئابُ واشتد فيه الازدحامُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تغريدات الاطيار

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-03-24 ، الوقت: 08:43:37
  • تقييم المقالة:

لا املك الا ابتسامات وجملة كلمات وقلب يعج بالحب ويضج بالحنان ودماغ مملؤ بالأحلام ونفس محبة للحياة وروح تحلق دوما" في الاعالي تجاور النجمات وتعلو فوق الغيمات وتزور البدر وتأخذ منه النور تماما" مثلما يأخذ هو ضياؤه من الشمس.....نور يمحي الظلمات والليالي السوداء والمشاكل والصعوبات .نور يشع وينير ولا تطفئه رياح ولا عاصفة ولا نفخة شر مستطير..شعلة في وجداني تنعكس على وجهي وتلمع في نظراتي وتتوهج فوق أوراقي .........

لا تعتقدن أيها الانسان ان الحياة هي فقط للمآسي وللأحزان ...الحياة فيها السعادة وفيها الفرح وفيها السرور والحبور ولكن اليأس ينتشلها كلها ويضع مكانها الدموع والأوجاع ......بالألم يكبر الانسان ويتعالى فوق الأحزان ويحيا بالامل فقط اذا تابع المسيرة ولم يتوقف عند مصيبة او مشكلة او أحزان..هي فقط مسألة وقت يمر ولو بطيئا" واسمه الامتحان اما ينجح او يرسب فيه الانسان.....

ومن ينجح هو الذي لا يتوقف عند اي امر مهما تعاظم وكبر ولو كان مؤلما" وموجعا" لأن الوقوف هنا يميت والاستمرار يحيي ....

لنجعل حياتنا كلها ابتسامات وكلمات وحب وحنان واحلام وتغلب على الصعوبات......


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق