]]>
خواطر :
لا تلزم نفسك بأمر أو فعل لا تقدر عليه ، وكن واقعيا في أمور تخصك حتى يهنأ بالك   (إزدهار) . 

كيف إعتنقت الكاتبة والنبيلة البريطانية ...إيلفين كوبلد ...الإسلام

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-03-23 ، الوقت: 21:17:03
  • تقييم المقالة:

السيدة إيلفين كوبلد من كبار الكتاب البريطانيين ..حصلت علي أعلي لقب يمنح للعظماء وهو لقب نبيل ...في رحلة بحثها عن الحقيقة قادها البحث الي الإسلام ...لقد رأت في تاريخ العرب قبل الإسلام ..إنهم كانوا لا يشكلون شيئا بل كانوا عبئا علي الحضارة الإنسانية.. مجموعة من القبائل المتناحرة التي تقاتل بعضها بعضا لأتفه الأسباب ...كانوا تابعين إما للفرس أو الروم ...كيف تحول هؤلاء الذين كانوا بدون قيمة الي الأمة العظيمة التي حملت النور والخير للبشرية ..كيف إستطاع رسول الله أن يحول العرب الي أمة عظيمة ....درست السيدة ...حياة النبي صلي الله عليه وسلم وكيف جاء الي العرب بل الي البشرية بكل وسائل السعادة في الدنيا والأخرة وكيف كان النبي يضحي بكل شيء ولا يأخذ شيئا لنفسه في سبيل سعادة البشر.. إنها العظمة التي تجتمع في شخص أعده رب الناس من أجل أن يكون رسوله الي الناس ...إنها النبوة التي غيرت في معادلة الدنيا كلها ورسمت طريق الخير للبشرية كما إرتضاه رب العزة ...درست السيدة القرآن أيضا وأدركت عظمته وعلمت أنه من عند الله ...وصلت في بحثها الي الحق والي الدين الذي إرتضاه الله تعالي لعباده فدخلت الإسلام ..ونفذت شعائره التي أمر بها رب العزة وأرادت أن تحج الي بيت الله الحرام لزيارة أشرف بقاع الأرض وزيارة قبر رسول الله صلي الله عليه وسلم ..خير خلق الله ...وأتمت الحج وبعد إتمامها لفريضة الحج قالت ....مقولتها التي توضح رحلتها في الوصول الي الإسلام ....فقالت ..

لقد كان العرب قبل ....محمد ...أمة لا شأن لها ولا أهمية لقبائلها ..فلما جاء ..محمد ..خلق هذه الأمة خلقا جديدا يصح أن يكون أقرب الي المعجزات ..ولقد زرت القبر الشريف الذي يضم النبي ...محمدا ..ووقفت ذاهلة باكية من خشية الله ..ذلك أن العظمة والعبقرية تهزان القلوب وتثيران الأفئدة ..فما بالك بالعظمة إذا إنتظمت مع النبوة وما بالك بها وقد راحت تضحي بكل شيء في الحياة في سبيل الإنسانية وخير البشرية ....حقا يا سيدتي إنه رسول الله الذي أرسله ربه رحمة للعالمين


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق